صنعاء مدينة من جحيم في ضل الازضاع السياسيه الحاليه وعواقب التصعيد

قال أكاديمي وباحث يمني في الشئون السياسية أن العاصمة صنعاء ستتحول الى مدينة اشباح ان بالغ الحوثي في تهوره، وأنها ستصبح "مدينة من جحيم" قبل أن تدخل البلاد في "فوضى دموية" .
وسرد نجيب غلاب, استاذ العلوم السياسية بجامعة صنعاء, سيناريو موجزا للتغيرات التي ستشهدها اليمن في حال صعدت الجماعية الحوثية من مواقفها, متوقعاً في منشور ضمنه صفحته الشخصية بالفيسبوك "أن تنعدم المشتقات النفطية وأنها ستباع باسعار خيالية في المناطق التي يسيطر عليها الحوثي".
وفيما تحث عن "انعدام الكثير من المواد الاساسية" رجّح غلاب الذي يرأس مركز الجزيرة للدراسات الاستراتيجية في اليمن أن "يهاجر أهل العاصمة الى قراهم وستعاني منطقة القبائل من جوع يدفعها الى الحروب التي ستنهكها والحرب ستنهك كل هذه الجغرافيا وتمتد الى اكثر من مكان، وستحولهم الى لاجئين ومحاربين بلا افق".
 وطبقاً لغلاب فـ"ستتدخل الدول, لتعيش منطقة القبائل حرب مأساوية قاتلة لوجودهم.. بمعنى ان الحوثي يقودهم الى جحيم سيطول أمده".
ولن تكون صعدة - التي انطلقت منها الحركة الحوثية - بمعزلٍ عما يجري في البلاد إذ أن هذه المحافظة الواقعة كلياً تحت سيطرة جماعة الحوثي "ستجد نفسها في نهاية الأمر محاصرة بانتفاضة قبلية مسنودة من قوى وطنية واسعة ومن بقايا دولة ستكون اكثر صرامة واشد قهرا لكن بعد خراب شامل وتدمير فضيع ومآسي وكوارث لا حصر لها".
وينهي الباحث غلاب هذا  السيناريو القاتم بالتأكيد على أن "الطموحات التي يبعثها الحوثي هي سم الشعب!!".

تحرير المقال
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

تعليقات الموقع