اليمن تحتفل بصيفها السياحي السابع

انطلقت اليوم في العاصمة اليمنية صنعاء فعاليات مهرجانصيف صنعاء السياحي السابع بمشاركة واسعة شملت  كل المحافظات اليمنية بالاضافة الى مشاركة عربية تمثلت بدول السعودية، مصر، الأردن، لبنان، وفلسطين.
وبحسب القائمين فإن فعاليات المهرجان اليومية ستستمر حتى نهاية أغسطس الجاري في برنامج يحمل العديد من الانشطة والعروض المتميزة التي سيؤديها أكثر من 2500 عارض وعارضة.
وشهد الحفل الذي دشن تحت شعار "نحو يمنا آمنا ومستقر.. وسياحة مزدهرة" تمثيلا حكوميا واسعا قاده رئيس البرلمان ووزراء السياحة الدكتور قاسم سلام، الشئون الاجتماعية والعمل الدكتورة أمة الرزاق علي حمد، الثقافة عبد الله عوبل، الشباب والرياضة معمر الارياني، التعليم الفني والتدريب المهني عبدالحافظ نعمان بالاضافة الى عدد من السفراء ووكلاء الوزارات والمسئولين.
وفي كلمة الافتتاح أكد رئيس مجلس النواب أن المهرجان الذي يشارك في فعالياته جميع أبناء اليمن من كافة المحافظات يعد رسالة لجميع من يتربصون باليمن مفادها أن اليمن بخير، ويعيش حالة فريدة من التلاحم والتوافق الوطني والأمن والاستقرار.
وأشار  الراعي إلى أن المهرجانيعكس مستوى المشاركة المحلية والعربية والإقليمية ونوعية الفعاليات والأنشطة التي تضمنها برنامجه والبعد الحضاري والثقافي والتاريخي المعرفي والانساني الذي حمله ابناء اليمن على عاتقهم من فترات مبكرة من فجر التاريخ الانساني.
من جهته اشار وزير السياحة الدكتور قاسم سلام إلى أن المهرجان ليس مهرجانا لصيف صنعاء فحسب بل مهرجان لصيف المحبة والأمن والاستقرار والتوافق والاتفاق.. وأوضح أن المهرجان يسعى لتقديم صورة مختلفة عن اليمن وأھلهصورة تؤكد حتمية التوافق التاريخي بين أبناء اليمن ممن يتمثلون قيم الحكمة والمحبة والإخاء والسلام ..
ودعا سلام  إلى المشاركة الفعالة في فعاليات المهرجان باعتباره مناسبة لإخراج العائلات والأسر والأطفال من الآثار النفسية التي فرضتها وتفرضها متغيرات الاحداث الراهنة، وبما يمكنهم من اختتام برنامجهم الصيفي بقصد وافر من المتعة والتشويق والإثارة والإبداع من خلال فعاليات المھرجانالسياحية والتراثية والثقافية والفكرية المتعددة والمتنوعة.
واستعرض وكيل وزارة السياحة مطهر تقي برنامج فعاليات المهرجان وحجم التمثيل الوطني والعربي والإقليمي ونوعية الفعاليات التي تستهدف تشجيع المنتجات والمشغولات الحرفية والسياحية وتوفير أجواء ترفيهية وترويجية للمواطنين وتنشيط السياحة الداخلية والبينية .. مشيرا إلى أن المهرجان يضم 2500 مشارك ومشاركة من جميع المحافظات اضافة إلى مشاركة 6 دول عربية و14 جالية و90 خيمة للجمعيات الحرفية ومنظمات المجتمع المدني وأكثر من 100 منشأة سياحية من وكالات وفنادق ومطاعم.
وشهد الحاضرون العرض الكرنفالي للفرقة الموسيقية العسكرية والفرق والجمعيات المحلية والعربية المجسد للبعد الوطني والعربي والأقليمي الذي بات يحتله المهرجان ورسمه صورة لحجم المكنون التراثي والحضاري والثقافي الذي يمتلكه اليمن بالإضافة إلى واحدية التراث الثقافي والحضاري الذي يجمع اليمن والدول العربية المشاركة.
وتنقلوا بين  أجنحة المهرجان المتمثلة في 90 خيمة إضافة إلى خيام العروض والفعاليات الرئيسية والخيام التراثية وخيام الجمعيات الحرفية والزراعية.
واطلع الزائرون على محتويات المهرجان وحجم المشغولات والمنتجات الحرفية.. معبرين عن اعجابھمبالعروض الحية المقدمة لحياة البادية في الخيمة المأربية، والقفز على الجمال في الخيمة التهامية وعروض الخيمة الحضرمية التراثية والعمارة الطينية بالإضافة إلى عروض الخيمة الصنعانية التي تقدم نموذجا مصغرا للبيت الصنعاني وواجھاتمدينة صنعاء متحف التاريخ الحي.

تحرير المقال
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

تعليقات الموقع