عااجل : أهالي العاصمة صنعاء يواجهون صفعة جديدة


تشهد المنطقة الشمالية الشرقية من العاصمة صنعاء مواجهات عنيفة اندلعت بين انصار شرعية هادي وجماعة الحوثي وصالح وذلك سعي للسيطرة على العاصمة صنعاء مما ادى الى تضرر أهالي المنطقة الشمالية الشرقيه فلجئوا الى النزوح من هذه المناطق المتضررة جرى الحروب الداخلية في اليمن .



وقال سكان محليون لـ"يمن مونيتور" توقعنا من قبل ألا يدخل الحوثيون في 21 سبتمبر2014، ورغم نزوح الجميع إلا أننا بقينا، ولا يمكن أن نغامر من جديد ونبقى خوفاً على أطفالنا وأهلنا.

وأضاف محمد الحيمي والذي يعيش في منطقة "بني حشيش" في العام الماضي كان الطرف الموجود في صنعاء عقلانياً وجنب المدينة الدمار ومن غير الواضح ان الحوثيين عقلانيين، اعتقد أنهم سيقاتلون وسط المدينة.

ويشير قاسم الريمي إلى أنه سينزح إلى قريته من جديد بعد أن عاد إلى صنعاء مع عيد الفطر المبارك عندما خفت الغارات الجوية على العاصمة، متوقعاً العودة من جديد إذا ما توصل الطرفين إلى حل سياسي.

وتحتشد السيارات على المدخل الجنوبي للعاصمة محملة بالأثاث في محاولة للنفاذ إلى المحافظات الواقعة جنوبي صنعاء.

تحرير المقال
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

تعليقات الموقع