ملخص مباراه تشيلسي ومانشستر يونايتد ربع نهائي كاس انجلترا
ملخص مباراه تشيلسي ومانشستر يونايتد ربع نهائي كاس انجلترا
ملخص مباراه تشيلسي ومانشستر يونايتد ربع نهائي كاس انجلترا

أكد تشيلسي تفوقه على مانشستر يونايتد، وجرده من لقب كأس إنجلترا بعد الفوز عليه في ربع النهائي الذي أقيم على ملعب «ستامفورد بريدج» بهدف حمل توقيع نجولو كانتي، ليحجز «البلوز» آخر مقاعد نصف النهائي.

كالعادة يتفوق كانتي على نفسه كالعادة في كافة المستويات، دفاعيًا كان حائط الصد الأول لهجمات اليونايتد، بقدرة كبيرة على افساد الهجمات، وفي الناحية الهجومية حدث ولا حرج في دعم الهجوم دائمًا بالزيادة وتوزيع الكرات، قبل أن يُزين هذا الدور بهدف يؤصل تفوق فريقه في التصويب من خارج المنطقة.

ما يُميز كانتي هذا الموسم هو تطوره في النواحي الهجومية، بعد أن كان أشبه بـ«كاسحة ألغام» الموسم الماضي، دون أدوار هجومية حقيقية، وبالتأكيد هذه المساندة الهجومية والتقدم والضغط تستنزف أي لاعب بدنيًا بسرعة، لكن كانتي كان في أوج عطاءاته البدنية.

نحن أمام لاعب ارتكاز عصري، مبدع في استخلاص الكرات، لديه دقة تمرير عالية، من الصعب أن يفقد الكرة، صعب من مهمة مانشستر يونايتد في بناء الهجمة بسلاسة، كانتي هو أصلاً سبب نجاح طريقة 3/4/3.

كان مانشستر يونايتد ندًا حقيقيًا أمام تشيلسي حتى حصل أندير هيريرا على بطاقة صفراء ثانية ومن ثم الطرد.. هنا تقوضت قوة مانشستر يونايتد، وجعل تشيلسي صاحب أفضلية، حتى وإن قام راشفورد بإهدار انفراد واضح وصريح بكورتوا.

أن يحصل هيريرا على بطاقتين في أول 35 دقيقة، فهذا يعني أنه كان خارج التركيز تمامًا، ليدفع فريقه الثمن في النهاية.

الأمر الثاني أن هيريرا في الوقت الذي قضاه على أرض الملعب لم يقم بأدواره الدفاعية تحديدًا على الوجه الأكمل، خسر بعض الكرات في مناطق خطرة، وتفوق عليه هازارد في أكثر من مواجهة فردية.

المصدر: جول
تحرير المقال
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

تعليقات الموقع